نساء ساخرات

 

06 تشرين2/نوفمبر 2015 | قيم هذا المقال
( 2 الأصوات ) 
| 1583 عدد الزيارات

طبيعة الكتابة الساخرة واهتماماتها تجعلها تثبت وجودها بجدارة في عالم الصحافة، فهي تعكس طبيعة الناس، وحقيقتهم
11 تشرين1/أكتوير 2015 | قيم هذا المقال
( 0 الأصوات ) 
| 1314 عدد الزيارات

يتواطأ الإعلام العربي على الترويج لـ"النكتة" وتسميتها بالكتابة الساخرة؛ مقالات تتناثر في صحف عدة وظيفتها الأ
28 آب/أغسطس 2015 | قيم هذا المقال
( 1 تصويت ) 
| 1732 عدد الزيارات

كيف أكتب مقال ساخر وما هي  أسهل طريقة لكتابة مقال ساخر   طريقة كتابة مقال ساخر تحتاج لمعرفة عدة أمور..بداية، ه
28 آب/أغسطس 2015 | قيم هذا المقال
( 0 الأصوات ) 
| 2128 عدد الزيارات

  القصة الساخرة. هذا الجنس الأدبي لم يتفق على تحديد هويته، ما السخرية؟ ما التهكم؟ ولماذا؟ أمور يختلف فيها اخت
23 آب/أغسطس 2015 | قيم هذا المقال
( 1 تصويت ) 
| 935 عدد الزيارات

رغم أن الكتابة الساخرة قديمة قدم الكتابة وفنونها وطرائقها.. ومع أننا لم نعرف عصراً من التاريخ خلى منها، إلا أن
20 آب/أغسطس 2015 | قيم هذا المقال
( 3 الأصوات ) 
| 4341 عدد الزيارات

50 سؤال وجواب حول ( السخرية، المقال الساخر، الكتابة الساخرة) ساخرون نبكي .. فتضحكون.. هكذا يجب أن ننظر إلى الكتاب
16 آب/أغسطس 2015 | قيم هذا المقال
( 0 الأصوات ) 
| 981 عدد الزيارات

كان مقدم البرامج الأمريكي جون ستيوارت يزعم دائما أنه صحفي مزيف، لكن تأثيره العالمي يجعل هذا الادعاء بعيداً عن
21 تموز/يوليو 2015 | قيم هذا المقال
( 0 الأصوات ) 
| 1135 عدد الزيارات

البعض ممن يتوجه في بداية خطواته نحو عالم الكتابة والتأليف يعتقد أن هناك مفاتيح سحرية في هذا المضمار من شأنها أ
05 تموز/يوليو 2015 | قيم هذا المقال
( 1 تصويت ) 
| 2197 عدد الزيارات

فكرة غريبة لكنها جيدة .. أن يكون من العوامل المساعدة للوصول إلى تعريف واضح للفكاهة العودة إلى شجرتها العائلية .
03 تموز/يوليو 2015 | قيم هذا المقال
( 0 الأصوات ) 
| 1369 عدد الزيارات

الكاريكاتير لا يمكن أن ينمو في ظل الدكتاتورية المطلقة، وهو "المحرار" الذي تقيس به مستوى الحرية في تلك الشعوب،

موقع ساخرات.. موقع المرأة الساخرة هنا تشهر المرأة سلاحها وتنتقد بقوة حرفها ما تراه من سلبيات مجتمعها. فتارة هي المرأة الساخرة القوية التي تكتب بحروف حادة كنصل السيف، وتارة هي المرأة الساخرة الساحرة التي تخفي وراء ابتسامتها الناعمة سيلاً عرمرماً من الحكمة والحنكة تتفجر من حروفها كل حين. وفي أحايين أخرى تفوح حروفها بعبق الورد الجوري، فإن أمنت سحر اللون وعبق الرائحة أتتك أشواكها لتذكرك بأن رقتها لا تعني ضعفاً وأن شوكها لا يعني جرماً.. وإنما هي مزيج من الرقة والقوة ومن الجمال والصلابة إنها الأنثى التي تسخر إنها أنثى وتسخر

مواقع التواصل الإجتماعي

القائمة البريدية

قم بإضافة البريد الإلكتروني الخاص بك ليصلك كل جديد عن موقعنا