نساء ساخرات

 

من يعشق روح الأنثى لن يعشق إلا واحدة فقط .. أما من يعشق وجه الأنثى فلن تكفيه كل إناث الأرض 

 

هل هذه الصورة تعبر عن عمل حقيقي وجاد؟

العمل عن بعد
02 تموز/يوليو 2015
قيم هذا المقال
( 1 تصويت ) 
الزيارات: 3371

هل هذه الصورة تعبر عن عمل حقيقي وجاد؟

هل كان أحدنا يتوقع أن مثل هذه الصورة قد تعبر عن عمل جاد وحقيقي.. يتقاضى عليه صاحبه مبلغاً من المال ...   يبدو أن الأمر أصبح كذلك الآن، وهو ما يسمى بـ"العمل عن بعد".. وهو مصطلح جديد انتشر بشكل كبير بعد أن كان لا وجود له .. بل إن مثل هذا العمل يساعد على تكافؤ فرص العمل بين شرائح المجتمع المختلفة من حيث النوع والعمر والظروف الصحية والاجتماعية.

وفيما يتعلق بالمنطقة العربية فهي تعتبر سوق واعدة لهذا النوع من العمل؛ إذ أن البطالة الكبيرة التي يعاني منها الوطن العربي مع الحاجة لخدمات كثيرة متنوعة وتخصصات مختلفة وخبرات متعددة جعلت مثل هذا السوق رائج.

أيضاً يناسب مبدأ العمل عن بعد طبيعة وخصوصية وضع المرأة العربية من حيث ترتيب أولوياتها حيث البيت والزوج والأولاد في أول سلم أولويات المرأة العربية فضلاً عن أن العمل عن بعد يوفر على المرأة عناء الخروج وأزمة توفر المواصلات إضافة إلى التحفظ من البعض على الوظائف التي تفرض الاختلاط مما يجعل العمل عن بعد خيار جيداً.

وعالمياً تمكنت بعض الاقتصاديات مثل الصين والهند وماليزيا وتايلاند والسنغال وجنوب أفريقيا من تحقيق تقدم سريع في الصناعة المعلوماتية، والتي ساهمت في زيادة التصدير وتوفير المزيد من فرص العمل.

ووفقا للدراسات فقد بلغ عدد الوظائف الخالية بسبب نقص المهارات في الولايات المتحدة الأمريكية حوالي 346 ألف وظيفة، ويبلغ هذا العدد حوالي 60 ألف وظيفة في ألمانيا، وما بين 20-30 ألف وظيفة في كندا، ووصل إلى 20 وظيفة في المملكة المتحدة.

ولهذا النظام تأثيره على إنتاجية العمل، وليس أدل على ذلك من تحويل شركة "ثري كوم" للحاسبات 120 عاملا إلى العمل عن بعد، ووجدت أنهم يقضون 25 ساعة أسبوعيا مع العملاء، بدلا من 12-15 ساعة أو أقل قبل تطبيق هذا النظام.

 

الوسوم:

غرائب

عن الكاتب

موقع ساخرات

موقع ساخرات

موقع المرأة الساخرة

أضف تعليق


كود امني
تحديث

موقع ساخرات.. موقع المرأة الساخرة هنا تشهر المرأة سلاحها وتنتقد بقوة حرفها ما تراه من سلبيات مجتمعها. فتارة هي المرأة الساخرة القوية التي تكتب بحروف حادة كنصل السيف، وتارة هي المرأة الساخرة الساحرة التي تخفي وراء ابتسامتها الناعمة سيلاً عرمرماً من الحكمة والحنكة تتفجر من حروفها كل حين. وفي أحايين أخرى تفوح حروفها بعبق الورد الجوري، فإن أمنت سحر اللون وعبق الرائحة أتتك أشواكها لتذكرك بأن رقتها لا تعني ضعفاً وأن شوكها لا يعني جرماً.. وإنما هي مزيج من الرقة والقوة ومن الجمال والصلابة إنها الأنثى التي تسخر إنها أنثى وتسخر

مواقع التواصل الإجتماعي

القائمة البريدية

قم بإضافة البريد الإلكتروني الخاص بك ليصلك كل جديد عن موقعنا